اختتام أعمال مؤتمر التنمية المستدامة في العراق

برعاية وزير العلوم والتكنولوجيا العراقي الدكتور عبد الكريم السامرائي اختتم المعهد العراقي للإصلاح الاقتصادي اعمال مؤتمره الذي عقد تحت عنوان "نحو اقتصاد مزدهر في العراق: دور العلوم والتكنولوجيا" في قاعة جامعة النهرين مؤخرا. والقى رئيس هيئة المستشارين ثامر الغضبان كلمة خلال حفل الافتتاح استعرضت تاريخ وفعاليات وتأسيس المعهد العراقي للإصلاح الاقتصادي، اضافة الى القاء عدة محاضرات كان اولها للوكيل الفني لوزارة العلوم الدكتور فؤاد الموسوي بعنوان (منظومة العلوم والتكنولوجيا وعلاقتها بالتنمية الوطنية )، تلتها محاضرة للدكتور سمير العطار الوكيل الاقدم للوزارة بعنوان "نحو استراتيجية تنموية تعتمد على المعرفة والإبداع"، ومحاضرة للدكتور مظهر صادق من وزارة الصناعة والمعادن تحت عنوان "البحث العلمي في تحقيق الازدهار الاقتصادي اعتمادا على اسس المعرفة"، فيما كانت محاضرة ممثل المعهد العراقي للإصلاح الاقتصادي رائد جاهد فهمي بعنوان "اسهام اقتصاد المعرفة في تحقيق التنمية المستدامة في العراق".

 

وعلى هامش المؤتمر جرت عدة مناقشات بين الباحثين والخبراء والمحاضرين في مجال الاقتصاد العراقي. كما تم طرح بعض الأفكار والمعلومات التي قد تسهم في انجاح دور العلوم والتكنولوجيا في شتى الميادين. على صعيد متصل، عقد مكتب الاعلام والعلاقات العامة في وزارة العلوم والتكنولوجيا ندوة تعريفية عن دور الاعلام واهميته في تغطية انجازات الوزارة والتي عقدت في القاعة الرئيسة لدائرة البحوث الزراعية. وتناولت المحاضرة العديد من المحاور اهمها التعريف بالامكانات الفنية والتنظيمية والادارية في مكتب الاعلام والخدمات التي بالامكان توظيفها في خدمة توجهات الوزارة العلمية من خلال التقنيات المتوفرة من الاجهزة والمعدات والملاكات المتمرسة على العمل الاعلامي. واكد مكتب الاعلام استعداده لتغطية النشاطات والفعاليات في اماكن وقوعها سواء داخل الوزارة او خارجها والتأكيد على اهمية استحداث وحدة اعلامية في كل دائرة لضمان انسيابية تدفق المعلومة الاعلامية. كما تم تبادل وجهات النظر بين الحاضرين لضمان عمل اعلامي يلبي طموحات الباحثين وانجازاتهم.

الموضوعات الأكثر قراءة