Contact Us!

الصناعة ومشاكلها

loading...

مؤسسات أكاديمية

loading...

loading...

دوار الابتكار

loading...

أكدت الأستاذة نوف الكواري مدير إدارة القبول بجامعة قطر تزايد أعداد الطلاب المقبولين بالجامعة بشكل كبير مما أدى إلى التوسيع في الخدمات التي تقدمها الإدارة والآليات المختلفة للتعامل مع هذا التوسع الذي تشهده جامعة قطر، مؤكدة على أن خدمة الطلاب القطريين تأتي على رأس أولويات إدارتها ، وهو ما تحقق خلال هذا الفصل خريف 2014 حيث تم قبول جميع الطلاب القطريين المتقدمين لجامعة قطر وفقا لرغبتهم الأولى وهو أمر بالغ الأهمية من شأنه أن يضيف المزيد من النجاح لتجربة الطلاب الدراسية داخل جامعة قطر.

وأوضحت الكواري في حديث للصحفيين أن إدارة القبول بجامعة قطر تعتبر إحدى الإدارات المحورية بفعل ارتباطها المباشر بالطالب الجامعي منذ اليوم الأول في الجامعة حتى آخر يوم له فيها، ولذلك تعمل الإدارة على توفير أفضل الفرص لتسهيل الحياة الطلابية على الطلاب وتمكينهم من الحصول على أفضل فرص تعليم، مشيرة إلى أن جامعة قطر تقدم عددا من المنح الدراسية سنوياً لاستقطاب الطلاب المؤهلين، لاسيما أولئك الذين قد تحول ظروفهم المادية دون حصولهم على فرصة إكمال تعليمهم الجامعي. وقالت في هذا الصدد إنه "وبالرغم من أن الكثير من هذه المنح تمنح على أساس الجدارة والمنافسة الأكاديمية، فإن الجامعة تقدم أيضاً منحاً دراسية على أساس الحاجة".

وأكدت الكواري على أن جميع المنح الدراسية تغطي تكاليف الرسوم الدراسية، وتوفر الإقامة المجانية في الإسكان الجامعي، والتنقل من الجامعة وإليها، بالإضافة إلى تذكرة سفر سنوية إلى بلد الطالب الأصلي ممن لا يقيمون في قطر، لافتة إلى أن الطالب يتحمل الغرامات المالية كافة والمترتبة على حذف المقررات الدراسية أو الانسحاب من الفصول الدراسية.

وأضافت أن هذه المنح تشمل طلاب البكالوريوس الأول فقط والطلبة المحولين من جامعات أخرى إلى جامعة قطر أي لا تشمل الطلاب الزائرين أو طلاب دراسة المقررات أو الطلاب المتقدمين للحصول على شهادة بكالوريوس ثان، مبينة أن قسم دعم القبول يندرج ضمن وحدة الأرشيف ومعادلة الشهادات، ويتم استحداثه بسبب توسع القبول في الجامعة وانفتاحها على جامعات كثيرة في الشرق والغرب مما يستدعي المزيد من الاهتمام بقضية معادلة الشهادات.

وعن سياسة قبول الطلاب الدوليين ومعايير اختيار المنح، ذكرت الكواري أن قسم الطلبة الدوليين في جامعة قطر يقدم المساعدة للطلبة الدوليين المؤهلين الراغبين في الالتحاق بالجامعة والحصول على تصريح إقامة على كفالة الجامعة، وعلى الطالب الراغب في الحصول على تأشيرة طالب على كفالة الجامعة التواصل مع قسم الطلبة الدوليين وتقديم الوثائق المطلوبة لطلب التأشيرة خلال نفس فترة تقديم طلب القبول للجامعة، مشيرة إلى أن من شروط التقديم على طلب للحصول على تأشيرة دخول للإقامة وجود كفيل مالي لديه القدرة المالية على تحمل مصاريف الطالب خلال فترة الدراسة لحين التخرج، مشددة على أنه لن يتم النظر في طلب قبول الطالب الذي لم يستوفي شروط الحصول على التأشيرة.

وأضافت مدير إدارة القبول في جامعة قطر أن الطلبة الدوليين المتقدمين بطلب الالتحاق بالجامعة للدراسة في أي مرحلة دراسية سواءً في مرحلة البكالوريوس أو الدراسات العليا أو برنامج اللغة العربية لغير الناطقين بها، يتم قبولهم في الجامعة بشكل تنافسي بناء على المعايير الخاصة بالقبول في كل فصل دراسي.

ونوهت مدير إدارة القبول بأن الطلاب المحولين إلى جامعة قطر من جامعات أخرى يمكنهم التقدم للقبول في درجة البكالوريوس في فصل الخريف أو الربيع، ويمكنهم تحويل الساعات المكتسبة فقط في حال تم قبولهم كطلبة محولين، مشيرة إلى أن متطلبات التحويل إلى جامعة قطر تشمل الحصول على شهادة الثانوية العامة أو ما يعادلها، وإكمال 24 ساعة دراسية معتمدة في التعليم الجامعي وإنهاء ما لا يقل عن فصلين دراسيين (الخريف والربيع)، مع معدل تراكمي لا يقل عن 4,00/2,50 من جامعة معتمدة ومعترف بها من هيئة اعتراف دولية أو من وزارة التعليم العالي أو ما يعادلها في تلك الدولة.

وأكدت الكواري على أن جامعة قطر تعتمد في معادلة الساعات المعتمدة العديد من المعايير والشروط وهي تسليم المستندات التالية المطلوبة لمعادلة الساعات المعتمدة مثل كشف درجات الدراسة الجامعية الأصلي مصدقا ومعتمدا من الجهات المختصة ومخطط تفصيلي للمقررات مصدقا من الجامعة Courses Syllabus والحد الأدنى لمعدل الساعات المعتمدة المُحتمل معادلتها هو (ج) أو أكثر وأن لا يتجاوز عمرها أكثر من خمس سنوات، إضافة إلى الحد الأقصى من الساعات المعتمدة المحتمل معادلتها لا تتعدى 50% من ساعات البرنامج المقدم إليه ولكل كلية تحديد عدد الساعات التي يمكن تحويلها بما يتناسب مع برامجها، لا تحسب العلامات والنقاط التراكمية المكتسبة في المقررات المقبولة للتحويل ضمن المعدل التراكمي العام في جامعة قطر وتحسب ضمن عدد الساعات الكلي المطلوب للتخرج.

وأشارت إلى أن شروط القبول في البكالوريوس بجامعة قطر تختلف حسب نوع طلب التقديم (طالب جديد أو محول أو زائر ..) ويعتبر جميع الطلبة المتقدمين للالتحاق بجامعة قطر لأول مرة أو ممن لم يتموا دراسة 24 ساعة دراسية جامعية كطلبة جدد سواء تم قبولهم في البرنامج التأسيسي أو في برامج البكالوريوس، ويمكن التقدم للحصول على قبول بجامعة قطر إما في فصل الخريف أو فصل الربيع من العام الدراسي، ولا يمكن تحويل الساعات المكتسبة للطلبة الجدد والتي حصلوا عليها قبل الفصل الدراسي الذي تم قبولهم فيه في جامعة قطر. كما يجب أن يكون الطالب المتقدم للقبول بجامعة قطر قد أتم رسميا دراسة اثنتي عشرة سنة دراسية وأن يقدم كشف درجات مصدقا من جهة تعليمية معترف بها.

وقالت الأستاذة نوف الكواري إنه وفي إطار سعي جامعة قطر للتحول إلى جامعة بحثية، اهتمت الجامعة بتوسعة نطاق برامج الدراسات العليا خلال السنوات القليلة الماضية، وأصبحت أكثر من 26 فرصة متنوعة من دبلوم وماجستير ودكتوراه لإكمال الدراسات العليا ما بعد البكالوريوس، في مختلف التخصصات، العلمية والإنسانية، مضيفة أن على جميع الراغبين في الالتحاق بالدراسات العليا بجامعة قطر التقديم في البرنامج الدراسي الذي يرغبون في الالتحاق به باستخدام طلب القبول الإلكتروني، حيث سيسمح لهم النظام باستكمال طلبهم وحفظه لاستكماله في وقت آخر وتحميل المستندات المطلوبة ومراجعة البيانات، ومن ثم إرسال طلب القبول بطريقة سهلة وملائمة باستخدام الحاسوب الشخصي.

 

شبكة الإعلاميين العلميين

 
انضم لنا .. للمشاركة في صناعة مجتمع واقتصاد المعرفة العربي
 

الموضوعات الأكثر قراءة

المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا

 
انضم إلى أكثر من 30 ألف عالم وباحث ورائد أعمال
 

صناع الرأي: أهم الآراء

loading...

آراء الكتاب

loading...